دبي تحتضن معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات اليوم

0 498

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

خبراء عالميون يبحثون مكافحة الجرائم الإلكترونية

 

تنطلق اليوم (الأحد) في مركز دبي التجاري العالمي الدورة الثالثة من «معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات» (GISEC) 2015، أبرز الفعاليات المعنية بأمن تقنية المعلومات في المنطقة وتستقطب نخبة من الخبراء الدوليين في تقنية المعلومات لمناقشة القضايا الرئيسية المحيطة بإدارة الأمن الإلكتروني وإدارة الهوية والتعافي من الكوارث بين المستخدمين الأفراد وعبر مجموعة متنوعة من القطاعات التجارية. وتستمر بين 26-28 أبريل 2015.

ووفقاً للتقرير الصادر عن مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية CSIS 2014 فإن الجرائم الإلكترونية تُكلّف الاقتصاد العالمي حوالي 445 مليار دولار سنوياً ..

بينما توقع تقرير توقعات وتحليل السوق 2014 – 2019 والصادر عن «ماركتس آند ماركتس» بأن تصل قيمة قطاع الأمن الإلكتروني العالمي إلى 155.74 مليار دولار بحلول 2019 مشيراً إلى أن سوق الأمن الإلكتروني في المنطقة سينمو من 5.17 مليارات دولار عام 2014 إلى 9.56 مليارات دولار بحلول 2019، بواقع 84٪.

وقالت تريكسي لوه ميرماند، النائب الأول للرئيس في «مركز دبي التجاري العالمي» في الوقت الذي أثرت فيه الجرائم الإلكترونية الأخيرة في المنطقة على كل القطاعات والأفراد، فإن «معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات» يمثل منصة مثالية للمتخصصين في تقنية المعلومات تتيح لهم التعلم من خلالها الاستراتيجيات والاطلاع على الرؤى المميزة التي يعرضها نخبة قادة الفكر في العالم. ويسهم المؤتمر في المساعدة على ضمان الاستدامة والأمان للبنية التحتية الخاصة بإطار عمل تقنية المعلومات.

يشارك في «معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات» 150 شركة عارضة ويرحب بأكثر من 5 آلاف زائر متخصص من 50 دولة، ويستقطب المؤتمر كبار مسؤولي أمن المعلومات والرؤساء التنفيذيين للمعلومات من دول المنطقة.

ويعتزم «معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات» إقامة فعالية «إحاطة حول المدن الآمنة» التي تمثل منصة مخصصة لمسؤولي القطاع العام في الشرق الأوسط يناقشون فيها وسائل تأمين حماية المدن الذكية والمترابطة باستخدام تقنيات مبتكرة.

وقال فيروش يومير، المدير الإداري لأوروبا والشرق الأوسط لدى «بالاديون نتوركس» تركز دورة هذا العام من «معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات» على مسألة التصدي للمخاوف الأمنية في قطاعات مثل النفط والغاز، والخدمات المصرفية والمالية، والحكومات وغيرها. وتتمتع «بالاديون» بحضور قوي في هذه القطاعات ..

وتدرك أن حساسية الشركات مسألة أساسية في بناء إطار عمل أمني فاعل. ويسلط معرضنا في هذا العام الضوء على هذا الجانب، ويكشف دور علوم أمن البيانات في توفير رؤى أكثر عمقاً ويتيح اتخاذ قرارات أكثر ذكاءً للشركات.

تنطلق الدورة الأولى من فعاليات «معرض ومؤتمر الخليج للحوسبة النقالة للمؤسسات» بالتزامن مع «معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات» وسيتطرق إلى حاجة المؤسسات لاعتماد الحلول النقالة..

ويُعد المؤتمر منصة للأعمال وتبادل المعرفة تستهدف كبار التنفيذيين عبر مجموعة من القطاعات وسيناقش الأساليب الكفيلة بتحديد وتقييم وإيجاد الحلول التقنية وقابلية النقل ويلبي برنامج معرض الخليج للحوسبة النقالة للمؤسسات احتياجات المؤسسات الإقليمية وصناع القرار في الحكومة الذين يتصورون أساليب جديدة ومبتكرة لتوسيع مزاياها التنافسية.

وتشمل المواضيع الرئيسية التي يسلّط «معرض ومؤتمر الخليج للحوسبة النقالة للمؤسسات» الضوء عليها كلاً من «احضر جهازك الخاص» (BYOD) إلى الاستراتيجية الأولى المتنقلة؛ و«إدارة الأجهزة المتنقلة» (MDM) مقابل «إدارة التطبيقات المتنقلة» (MAM)؛ والأمان وامتثال الشركات.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد